الجمعة، 6 أغسطس، 2010

ذكرى لن تٌنسى ..




يومٌ ولا أروع ،
ذكرى لن تغيبُ عن ناظري أبداً ،
سيمرُ اليوم الثالث عليها
ولازالت قائمة أمام عيناي
يوم ميلادي السادس عشر ،
ربما هيَ السنة الأروع التي مررت بها
بصحبة من اختار قلبي
بصحبة صديقات ، أخوة ، ..

رنيم ،

صديقتي ، حبيبتي ، أختي
أشكركِ جداً ،
فميلادي هو ميلادها :)
هدايا ،
أسماءٌ على خشبٍ
كتابات ، مذكرات
دُمى حمراء كما أُحب
و شنطة ، و قلمٌ قد نُقش عليه ..
و الأهم محفظة تحوي صورتها ،
أتصبح كل يومٍ بصورتكِ رنيم
و أتمسى بها ،
ربما هيَ من يصبرنا على غيابك ،،

أعجز عن وصف شكري لكِ

لكن ،
هديتي الأكبر
هو أنتِ رنيم
صداقتكِ ،
فابقي بجانبي دوماً ،
كما عاهدتيني

بـسـ ماهر ـمة

هناك 5 تعليقات:

  1. إبقوا كما عهدناكم دوماً
    ترانيم مبتسمة
    أجمل أصدقاء وأروع أصحاب
    من أعماقي أتمنى لكم الفرح.

    ردحذف
  2. أتمنى لكما مزيداً من الحب و الود و التآلف ،
    أنتما رائعتان
    بسمة تصنع رنيم و رنيم تصنع بسمة
    هكذا أنتم و أتمنى لكما هذا دوماً

    ردحذف
  3. شكرا لكم ،
    و أعاهدكم أن نبقى كم الآن دوماً ،

    تجياتي
    بـسـ ماهر ـمة

    ردحذف
  4. ربما تأخرت بالاستجابة لتلك الكلمات النابعه من قلبك عزيزتي
    وذلك لأني أرى أن لا كلمات تصف شعور وصفاً دقيقاً كاملاً
    لذلك أفضل الاكتفاء ببعض التمويهات او الاشارات او حتى الصمت الذي يزعجكي ولا تطيقيه ..

    فلنبقى كما نحن بلا أفضل

    رنيـــ مازن ــم

    ردحذف
  5. حبيبتي ...
    ليتني أستطيع أن أراكِ فقط
    لأقبِّل وجنتيك وأتمنى لك عمراً ميموناً برفقة من تحبين

    ردحذف